الخميس , يناير 23 2020
الرئيسية » حياة زوجية » إنجذاب الرجل إلى ثدي المرأة … ما سره؟
إنجذاب الرجل إلى ثدي المرأة ... ما سره؟
إنجذاب الرجل إلى ثدي المرأة ... ما سره؟

إنجذاب الرجل إلى ثدي المرأة … ما سره؟

ترتكز العلاقة الحميمة بين الرجل والمرأة على الكثير من العوامل والمحفزّات التي تزيد من الرغبة الجنسيّة وتشعل حرارة اللذّة بين الطرفين. وهنا نشير الى أن إنجذاب الرجل للمرأة يزداد بشكل كبير وملحوظ تجاه مقوماتها الأنثوية الواضحة، مع العلم أن أكثر ما يغري معظم الرجال في السيدات هو ثدي المرأة الجميل والممتلئ. فما هي الأاسرار التي تمكن وراء هذه الحالة؟

لماذا ينجذب الرجل إلى ثدي المرأة ؟

الثدي هو أكثر جزء يثير الرجل في جسم المرأة، أما بالنسبة الى السبب الحقيقي لهذا الحبّ الدائم والعلاقة الوطيدة، فهو يعود الى هرمون بسيط يتّم إفرازه خلال الرضاعة الطبيعية، والذي يساعد على تقوية العلاقة بين الطفل ووالدته، مع الإشارة الى أن هذه الحالة تستمر مع الفرد وتلازمه حتى سن البلوغ وبعد الزواج بشكل غريزي، وهو يلجأ الى إتباعها خلال الإتصال الجنّسي بين الرجل وشريكة حياته، وذلك من خلال مداعبة حلمات الثديين بأصابعه وتدليك الصدر بحركات دائرية ناعمة، بفعل هذه العملية المنظمّة في الدماغ، والتي تساعد على تحقيق التقارب العاطفي بين الطرفين بشكل لا إرادي وبطريقة عفوية وغير مقصودة.

شكل الثدي وحجمه وتأثيره على رغبة الرجل الجنسيّة

يعتبر شكل ثدي المرأة  وحجمه من أكثر الأمور التي تجعل الرجل في حالة من عدم القدرة على المقاومة تجاه النساء بفعل الإحساس بالإغراء والجاذبية المطلقة، وذلك لأن الثدي يعتبر من أول المناطق التي تقوم بجذب الرجال، حيث أن الصدر مهما كان حجمه أو شكله، فهو يرمز الى البلوغ والنضوج والخصوبة، ويؤشر على التغذية الجيّدة وإستمرارية الحياة، فضلاً عن قدرة المرأة على تربية الأطفال. ولا بدّ من تسليط الضوء على أن الصدر الكبير هو رمز حقيقي للصحة، وهو يشعر الرجل بالامان والراحة النفسية، نتيجة إحساسه بالقوّة والحيوية والتمتّع الزائد في العلاقة الحميمة.

التعليقات

تعليق

شاهد أيضاً

الواقي الأنثوي

الواقي الأنثوي .. أقل شهرة من الذكري، لكن الفعالية ذاتها!

من بين وسائل منع الحمل التي تستخدمها المرأة للحدّ من النسل، يمكن أن نذكر الواقي الأنثوي . ولكن، قد تكون هذه الوسيلة هي أقلّ شهرةً أو استخداماً من الواقي الذكري، في حين أنها أيضاً فعّالة جداً.