الثلاثاء , نوفمبر 19 2019
الرئيسية » حياة زوجية » النمفومانيا أو ما يعرف بـ الشبق الجنسي عند النساء! ماذا تعرفين عنه؟
الشبق الجنسي عند النساء
الشبق-الجنسي-عند-النساء

النمفومانيا أو ما يعرف بـ الشبق الجنسي عند النساء! ماذا تعرفين عنه؟

الإضطرابات الجنسيّة التي تصيب المرأة عديدة، ومن أكثرها شيوعاً حالات الشبق الجنسي أو ما يعرف بالنمفومانيا، هذه الظاهرة المرضية التي تترجم بزيادة الرغبة الجنسية بشكل غير طبيعي، ما يدفع السيدة الى الرغبة بالمزيد من الممارسات الجنسية نتيجة عدم الوصول إلى الإشباع إلا بعد عدة علاقات متواصلة.

 ما هي الأسباب التي تؤدي الى الشبق الجنسي عند النساء؟

الشبق الجنسي عند المرأة يعود لعوامل فيزيولوجية ونفسية كثيرة، ومن أكثرها شيوعاً:

– الإصابة بخلل في هرمونات المرأة، ما يؤدي الى تضخم الأعضاء الجنسية واحتكاكها بالملابس الداخلية ليسبب ذلك التهيّج الجنسي.

– التعرّض لبعض التأثيرات العصبية التي تنعكس على عمل الغدّة النخامية وبالتالي على إفرازات الغدد الأخرى، لا سيما الجنسية منها.

– من المحتمل أن تلجأ المرأة الى تناول بعض الأدوية، ما ينتج عنه بعض الآثار الجانبية التي تزيد من معدّل الرغبة لناحية النشاط الجنسي.

– في بعض الحالات يؤدي الاضطراب الشخصي وإنعدام القدرة في السيطرة على الذات إلى فرط الرغبة الجنسية.

– الشعور الزائد بالآخر يدفع الممارسة الجنسية الى حدّ الوسواس الجنسي القهري.

ما هي خطوات علاج الشبق الجنسي؟

لتفادي أي أعراض جانبية محتملة، لا بدّ من الخضوع لبعض الخطوات الضرورية التي تساهم في التخفيف من هذه الحالة المرضيّة لعلاجها بشكل تدريجي، ومن أبرزها:

– من الضروري تجنّب أي مؤثّرات وأدوية ومشروبات تعزّز الشهوة الجنسيّة، وإستبدالها ببعض النشاطات الإجتماعية التفاعلية التي تساعد على إستهلاك طاقة المرأة وتفكيرها، وإبعادها عن التفكير المستمر والمتواصل بالعلاقة الحميمة.

– للتخفيف من الطاقة الجنسيّة بفعالية، لا يجب إهمال ممارسة التمارين الرياضية اليوميّة والمنتظمة.

– للحد من حالات التوتر الزائد والقلق المتواصل، ينصح باللجوء الى بعض الخطوات الأساسية لتهدئة الاعصاب سواء باللجوء الى اليوغا والتأمل، أو من خلال ممارسة بعض الهوايات المحببة مثل القراءة أو الاستماع الى الموسيقى الهادئة.

– يجب الإمتناع قدر الإمكان عن تناول المأكولات الدسمة التي تحتوي على سعرات حرارية مرتفعة.

– لتخطّي هذه المشكلة من الممكن اللجوء الى إستشارة الطبيب النفسي، ما يساعد على تخطّي أي تراكمات أو مشاكل سابقة ساهمت بتطور حالة الشبق الجنسي.

النشرة البريدية

[jetpack_subscription_form success_message=”تمّ بنجاح! أُرسل للتو بريد إلكتروني إليك لتتمكن من تأكيد اشتراكك. يرجى الاطلاع على البريد الإلكتروني والنقر فوق تفعيل لبدء الاشتراك” subscribe_button=”متابعة”]

التعليقات

تعليق

شاهد أيضاً

الإشباع الجنسي للمرأة

الإشباع الجنسي للمرأة غير معقد، ولكنه حساس!

المرأة بطبيعتها كائن حساس، يهتم بأدقّ التفاصيل وأصغرها، وهنا نشير الى أن هذه الحالة تنعكس على حياة المرأة بشكل عام، كذلك على ناحية الإشباع الجنسي منها. وهنا نشير الى أن السيّدة تحتاج الى مزيد من الوقت والجهد للوصول الى مرحلة الإشباع الجنسي على عكس الرجل تماماً، حيث نشير الى أنه وبعيداً عن الإتصال الجنسي، فإن الزوجة تعنى كثيراً بالمداعبات وتبادل القبلات والإهتمام الزائد من ناحية شريكها.